Samir Blog and News

مؤشّرات مجلسيّة لا تُطمئن للزمن الآتي

مؤشّرات مجلسيّة لا تُطمئن للزمن الآتي

أداء مجلس النوّاب هذا الأسبوع لم يكن مُطمئِناً لجهة إدارة تحدّيات الأيّام المُقبلة. في كلّ مرّة كانت الحكومة تتعطّل أو الرئاسة الأولى تشغر، كان "السيّدَ نفسه" يوحي بأنّه مُمسِكٌ بزمام الأمور. يوم الأربعاء لم يكن هذا انطباعي. إدارة الجلسة لم تُرِحْني. سُرعةٌ في إقرار...

منسوبُ تقديرِكَ لذاتكَ: «بِتْحبْ حالك؟ مِرتاح مع حالك»؟

منسوبُ تقديرِكَ لذاتكَ: «بِتْحبْ حالك؟ مِرتاح مع حالك»؟

في علاقاتك بالناس تشعرُ أحياناً بأنّ أموركَ "مِش زابطة" مع أحدِهم. هذا طبيعيٌّ ومن ضمن السياق العام الطبيعي للعلاقات الإنسانيّة. لا يُشكّل الأمرُ مشكلةً. لكنّ الأمر لا يقف عند هذا الحدِّ لدى البعض. تراهم غيرَ مرتاحين في معظم علاقاتهم المجتعيّة والمهنيّة والعائليّة....

علّمتني الأيّام … ولكن

علّمتني الأيّام … ولكن

علّمتني الأيّام ألا أُدافع عن أيِّ شخصٍ يتعاطى الشأن العام أعسكريّاً كان أم نائباً أم وزيراً أم رئيساً أم حاكماً لمصرف. سبب ذلك واحدٌ وهو أنّي قد عِشتُ ما فيه الكفاية لأرى شخصيّات "نَقَلَت البارودة" بين ليلة وضحاها. تتورّط أنتَ معهم عاطفيّاً. "بتِتْخانَق" مع أهل بيتكَ...

كلفة الدراسة – المدرسة الكاثوليكيّة نموذجاً

كلفة الدراسة – المدرسة الكاثوليكيّة نموذجاً

منذ ثلاث سنوات واللغط دائرٌ حول الأقساط في المدارس الخاصّة التي تتعرّض لهجمات عنيفة من الأهل على السوشال ميديا. تقرأ عبارات مثل: "هودي حراميّة"، "الله لا يشبعن". ولعلّ المدرسة الكاثوليكيّة تعرّضت أكثر من سواها للهجمات لسببين على الأقل: الأوّل هو أنّ مجموعة المدارس...

مهارات الإقناع: ذهنٌ وعاطفةٌ وتقنيّات

مهارات الإقناع: ذهنٌ وعاطفةٌ وتقنيّات

عندما ينفعلُ الناس، تسمع عبارات مثل: "شو بِكُنْ يا عمّي مِش عم تفهموني"، أو "دِقْ المَيْ مَيْ". يُقال ذلك في إشارة إلى أنّ الآخر لم يقتنع بسبب عناده. لكن هل يتعلّق الأمر بالآخر أو بنا نحن؟ وبالتالي: "هل أنا مؤثِّر ومُقنِع؟ وهل يكفي لإقناع الآخرين أن أكون على حقٍّ في...

كلامٌ سقوفه عالية … حرب الـ 2006 آخر الحروب

كلامٌ سقوفه عالية … حرب الـ 2006 آخر الحروب

الأزمة غير مفاجئة. المفاجئ كان تحريكُها الآن. كان من المفروض أن تصل الباخرة في آذار. تأخّرَت. وصلَـت الآن. هي ليست باخرة للتنقيب، بل للإستخراج. وصولُها سبق وصول هوكشتاين الذي أتى على عجل. عندما استدعاه لبنان، ظنّ كثيرون أنّ إعلانَ حربٍ بين لبنان وإسرائيل هو على مسافةٍ...

منذُ الـ 1975، واللبنانيّون يعيشون في دوّامة الخطوط

منذُ الـ 1975، واللبنانيّون يعيشون في دوّامة الخطوط

يكثُر الكلام هذه الأيّام عن "الخطّ" 23 و"الخطّ" 29. مزايدات، عنتريّات، تَذاكٍ في ما يُقال وما لا يُقال. كلامٌ يُشبه كلّ شيء إلّا التفاوض ومهارات التفاوض الـ Negotiation Skills. اللبنانيّون والخطوط في علاقةٍ جدليّة هزليّة مذْ أن كان البلد وكُنّا، وتحديداً منذ اندلاع...

تغييرٌ لم يدرْكه كثيرون بعد

تغييرٌ لم يدرْكه كثيرون بعد

عندما انتهت الانتخابات النيابيّة شعر المواطنون التغييريّون بالانتصار الذي لو آمنوا فيه فعلاً وسَلَفاً لكان أكبر. عند انتهاء جلسة هذا الأسبوع، لم يكن هذا الشعور بالزخم ذاته خصوصاً وأنّ الأحزاب أوحَت بعد الجلسة بأنّ التغييريّين هواةٌ وبأنهم بحاجةٍ إلى "فَتْ خِبِزْ"....

نحن بحاجة إلى قادةٍ حقيقيّين

نحن بحاجة إلى قادةٍ حقيقيّين

تلتبس علينا عبارتا "القائد" Leader و"القيادة"Leadership . نستعملُها يَمنةً ويسرة، فنقول "القائد" العسكري، و"قائد" الطائرة، و"قائد" فريق الفوتبول. هل تذكرون "قادة المحاور" في طرابلس؟ في بلاد غيرِنا، يُطلقون على قائد الطائرة إسم البايلوت، وقائد الفريق "الكابتن"، وقائد...

هل يحقُّ لي أُصنِّف ولدي «ضعيف الشّخصيّة»؟

هل يحقُّ لي أُصنِّف ولدي «ضعيف الشّخصيّة»؟

كلُّنا نحلم بأن يكون ولدُنا "قويّ الشّخصية". لكن هل سألنا أنفسنا مرّة ما إذا كان فعلاً هناك أولادٌ "ضعفاء الشّخصية" وآخرون "أقوياء الشّخصيّة"؟ هل يحقّ لنا أن نستخدم عبارات تصنيفيّة؟ طبعاً كُلُّنا نتمنّى أن نربّي أولاداً "أقوياء"، لا "ينكسرون" بسرعة، لا "يبكون" بسهولة،...

العقل خيارٌ ثالث بين خيارَيْ “بيِّي أقوى من بَيَّك” و”شيعة شيعة”

العقل خيارٌ ثالث بين خيارَيْ “بيِّي أقوى من بَيَّك” و”شيعة شيعة”

قيل الكثير عن الأرقام والأحجام. عند المسيحيّين، حزب القوّات اللبنانيّة والتيّار الوطني الحر "معجوقان" بمقولة "بيّي أقوى من بيّك"، بدءاً بقراءة أعداد الأصوات التفضيليّة، مروراً بأعداد الحزبيّين الفائزين، وانتهاءً بمن كتلتُه النيابيّة أكبر. عند الشيعة، المناصرون...

الشفَقَة، الإحساسُ بالآخر، والتعاطف   Pity, Sympathy, And Empathy

الشفَقَة، الإحساسُ بالآخر، والتعاطف Pity, Sympathy, And Empathy

عباراتٌ ثلاث نسمعُها في مرّات عديدة، ونستعملُها أيضاً. قد نُدرك معناها وقد لا ندركه. ما معنى هذه العباراتPity, Sympathy, And Empathy أي الشفقة، الإحساس بالآخر، والتعاطف؟ الشفقة على شخصٍ ما أي الـ Pity هي حالةٌ سلبيّة وفوقيّة في آن. فمثلاً عندما تقول لشخصٍ أغاظَكَ "أنا...

بين مهنة “التشريع” ووظيفة النائب اللبناني

بين مهنة “التشريع” ووظيفة النائب اللبناني

المرشّحون "قَتْل وضَرْب". 1043 مرشّحاً ومرشّحة، و103 لوائح. رقمان سيدخلان كتاب غينيس. هما الأكبر في تاريخ لبنان. الشهيّة مفتوحة على مصراعَيها. "خير السنة ورِزْق جديد". مرشّحو السلطة على اللائحة ذاتها يتقاتلون. داحس والغبراء. ومرشّحو المعارضة/الثورة أكثر من أن يُعدّوا...

مكوّنات النجاح … كيف يُصنع؟

مكوّنات النجاح … كيف يُصنع؟

النجاح .. كلمة صغيرة من حروف قليلة، لكنها تشغل بال الكبار واليافعين على السواء. النجاح في الامتحان المدرسي، النجاح في الامتحانات الرسميّة، النجاح في العلاقة العاطفيّة، النجاح في العمل، النجاح في علاقتك بمن هم حولك، النجاح في امتحان قيادة السيارة... كلّها مجالات...

إغتيال الشخصيّة – Character Assassination

إغتيال الشخصيّة – Character Assassination

إغتيال الشخصيّة أو ما نسمّيه بالإنكليزيّة Character Assassination هو مصطلح يُستعمل في علوم الإدارة والسياسة والقانون والإعلام. وهو يعني في ما يعنيه الإضرار بالسمعة الطيّبة للفرد أو الجماعة بالافتراء والتشهير والتشويه. هو قتلٌ معنويٌّ فيه زهقٌ للروح من دون المساس بجسم...

جريمتان اتّفق الجميع على طمسِهما

جريمتان اتّفق الجميع على طمسِهما

في الأحداثِ والجرائم الكبيرة مثل اغتيال الرئيس رفيق الحريري وانفجار المرفأ وأحداث الطيّونة وخلدة، ترى أُناساً يُصرّون بشكلٍ شرسٍ وثابت على تقديم من "يظنّونه الجاني" إلى العدالة فوراً مستبقين التحقيق القضائي، وترى في المقابل أشخاصاً يكادون أن يكونوا غير معنيّين، ولا...

عندما آمن الموارنة بلبنان وعندما آمن الشيعة

عندما آمن الموارنة بلبنان وعندما آمن الشيعة

يستعمل اللبنانيّون، ومن بينهم المسيحيّون، هذه الأيّام لُغةً فيها إحباط. يقولون لكَ إنّ الزمن تغيّر، وإنّ لبنان لم يعُدْ ذاك الـ "لبنان" الذي عرفناه. قد يكون الكلام عن تغيُّر لبنان صحيحاً، وقد يكون مُبالَغاً فيه، لكنّ الصحيح أيضاً هو أنّ لبنان ازدهر في الماضي عندما آمن...

كيف أكسبُ احترامَ ولدي لي؟

كيف أكسبُ احترامَ ولدي لي؟

يشكو أهلٌ كُثُر من عدمِ احترام أولادِهم لهم. هُم لا يُدرِكون أنَّ الاحترام يُكتَسَب على قاعِدة Give Respect, Get Respect. يسألُ أحدهم كيف يمكنُني أن أجعلَ ولدي يحترمُني؟ سؤالٌ لافتٌ وموجِعٌ ربّما في زمنٍ قلّ فيه الاحترام بالمطلق. نقطة البداية في هذا الموضوع هي وعيُكَ،...

مشهدان متناقِضان من PCR مطار رفيق الحريري

مشهدان متناقِضان من PCR مطار رفيق الحريري

تكونُ خارج لبنان. تُريدُ العودةَ إليه. تأتيك "المنصّةُ" على طبقٍ من زِفت. تُلزِمُكَ بدفع ثلاثين دولاراً fresh ثمناً للـ PCR الإلزامي في المطار العربي الوحيد الذي يفعل ذلك، مطار رفيق الحريري. هذا هو المشهدُ الأوّل. مشهدٌ يُشبه "التنصيب" ويُشبه احتقارَ المواطِن...

عندما تكون مكروهاً إلى حدٍّ كبير! ماذا تفعل؟

عندما تكون مكروهاً إلى حدٍّ كبير! ماذا تفعل؟

لكلّ شخصٍ أُناسٌ يحبّونه، وآخرون يتحفّظون عليه، وغيرُهم ممّن يكرهونه. بعضُ الأشخاص محبوبون بشكلٍ عام. وهناك أناس لا يثيرون في الآخر لا مشاعر ودٍّ ولا كره. هؤلاء يثيرون في معارفهم حالةً من الـ Neutrality أي الحياديّة. في مقابل هاتين الفئتَيْن من الناس هناك الـ...

لا تقدر الكنيسةُ أن تكونَ غنيّةً والشعبُ فقيراً

لا تقدر الكنيسةُ أن تكونَ غنيّةً والشعبُ فقيراً

لن أُطلق النار، فهذا الكلام ليس مضبطةَ اتّهام من البابا فرنسيس لكنيسة لبنان. المعنى أهمّ وأعمق. هو لم يقُلْ إنّ الكنيسة غنيّة، ولم ينفِ ذلك. طالبَها أن "تتحلّى بالفقر". لم يترك للكنيسة خيارات كثيرة. جعلَ لها ممرّاً إلزاميّاً للخدمة: "التحلّي بالفقر". طالبَها بذلك "لكي...

الحريري أحسنَ الخروج، فمن يقتدي؟

الحريري أحسنَ الخروج، فمن يقتدي؟

قيل الكثير عن خروجه من الحياة السياسيّة. لا داعي للتكرار. القول إنّ السعوديّة إنتقمت منه، أمرٌ فيه سذاجة. خروجُه أكبر منه حتّى ولو أرادَت السعوديّة عكس ذلك. افترض أنّه بترؤسّه الحكومة سيفرض على السعوديّة التعاطي معه. لم يحصل. القصّة ليست هناك. هذا تفصيلٌ. ما حصل يصبُّ...

الدُعاء على الناس بالسوءِ

الدُعاء على الناس بالسوءِ

لا أستطيع أن أفهمَ قاموسَ دُعاء بعض الناس بالشرِّ على أُناس آخرين. تسمعُ في خلال النهار في برامج البثّ المباشر الإذاعيّة، وفي أحاديث لكَ مع بعضهم، وفي الشارع، وفي أمكنةٍ أُخرى كثيرة عبارات من مثل: "الله يلعنو"، "الله لا يقيمو"، "الله لا يردّو"، "الله يغمّقلو"، "الله...

كم أنتَ متوتّر على مقياس “ريختر”؟

كم أنتَ متوتّر على مقياس “ريختر”؟

الانتظار على محطّات البنزين وأسعاره التي تشبه أسعار المعادن البرّاقة أيام العزّ، الكهرباء المقطوعة، الأدوية التي اشتاقت إليها رفوف الصيدليّات، معاشات الناس التي باتت تساوي مئة وخمسين دولاراً عند "الذوات" فقط، الخوف من الأوميكرون وإخواته ومشتقّاته غير النفطيّة، وغيرها...

ولدُك مراهقٌ ويتمرّد، كيف تتعاطى معه؟

ولدُك مراهقٌ ويتمرّد، كيف تتعاطى معه؟

ولدُك بين الثالثة عشرة والتاسعة عشرة من العمر. يتمرّدُ عليك. آراؤه غير آرائك. مقارباتُه لا تشبه مقارباتِك. أمامك طريقان، فإمّا أن تحاربَه وتخسر بالتالي علاقتَك به، وإمّا أن تعتمد أسلوباً آخر يبدأ بتقبُّل حقيقةَ أنّ المراهق ليس مثاليّاً. نقطة البداية هذه "مِشْ عاطلة"....

عندما تُريد أن تختارَ مهنتَك

عندما تُريد أن تختارَ مهنتَك

ينشغل تلاميذ الثانويّة العامة وأهلهم في هذه الفترة من العام بانتقاء الجامعة والاختصاص الجامعي. لكن اختيار هذين الأمرين ليس هو الهدف الصحيح. التحدّي الحقيقي أمام أولادنا يكمن في اختيار المهنة أوّلاً، ومن ثم اختيار الاختصاص الجامعي أو أكثر من اختصاص للوصول إلى هذه...

دولة الرئيس: لا زوايا لتدوِّرها بعد اليوم

دولة الرئيس: لا زوايا لتدوِّرها بعد اليوم

خرَجَت مشاكل البلد إلى الضوء دُفعةً واحدةً كما تخرُجُ الحيوانات من باطن الأرض قُبيل الزلزال. الرئيس ميقاتي الذي كان رأس حربةٍ في موضوع صلاحيّات رئاسة الحكومة، وكان بمناسبةٍ وبغيرِ مناسبة يطرح الموضوع، لم يعُد يفتحُه الآن. هوَ لا يرى ضيراً يحصل الآن لصلاحيّات رئاسة...

لقاءات المعلّمين والمعلّمات مع أهالي التلاميذ

لقاءات المعلّمين والمعلّمات مع أهالي التلاميذ

تكثُر هذه الأيّام في المدارس الّلقاءات الجماعيّة لأفراد الهيئة التعليميّة مع أهالي التلاميذ بهدف تقييم أداء المتعلّمين في الفصل الأوّل. بعض التلاميذ يخشون زيارة أهلهم إلى المدرسة. يتوجّسون ممّا سيقولُه بعض المعلّمين عنهم. بعض الأهل يُسيؤون استعمال ما يقوله المعلّمون...

أن تمارس النقدَ في حزبِكَ ليس عاراً – هو مسؤوليّتك

أن تمارس النقدَ في حزبِكَ ليس عاراً – هو مسؤوليّتك

اللبناني، ككلِّ إنسانٍ في العالم، يمارس النقدَ والانتقادَ حتّى، لكلِّ الأشخاص والجماعات الذين يدورون في فلك حياته. هو ينتقد أهلَه في صغره وفي كبَرِه. ينتقد معلّمات المدرسة. ينتقد المنهاج التدريسي في الجامعة أو في "المهنيّة". يبدأ عملاً في مؤسّسة ما. لا يمرُّ وقتٌ طويل...

هل نحن Resilient أم نحن “تمسحنا”؟

هل نحن Resilient أم نحن “تمسحنا”؟

منذ سنتين واللبنانيّون يعيشون ظروفاً إستثنائيّة يقول عنها كثيرون إنّها لا تشبه أيّ ظرفٍ آخر عاشه اللبنانيّون في العقود القليلة السابقة. البعض انهار وبقي هنا، والبعض الآخر استسلم وقرّر الرحيل إلى بلدٍ آخر، والبعض الثالث رحل Already، والبعض الرابع قرّر البقاء هنا بغضِّ...

المؤسّسات في هذا الزّمن، ثلاثُ مراحل ومرحلة

المؤسّسات في هذا الزّمن، ثلاثُ مراحل ومرحلة

قبل سنتين انقلب لبنان رأساً على عَقِب. ما أخفتهُ السّلطة السّياسيّة عن النّاس لسنواتٍ طويلة انكشفَ بين ليلةٍ وضُحاها ولم يبقَ "ستر مخبّا". في تلك المرحلة بدأ لبنان يهتزّ ولم تنفعْ مُسكِّنات الدّعم الّذي بدورِه غذّى الفساد. اهتزَّت المؤسّسات مع ثورة البلد. احتُجِزَت...

“كلمات ليست كالكلمات” في زمن القحط

“كلمات ليست كالكلمات” في زمن القحط

من أهمِّ المهارات بالمُطلق المهارات الحياتيّة، ومن أهمِّ هذه المهارات الحياتيّة، مهارات التّواصُل، وفي ثقافةٍ تُشبِهُ الثّقافة اللّبنانيّة حيثُ الكلام يأخذ مكان التّواصُل المكتوب، يُصبِحُ أهمَّ ما في مهارات التّواصل، التواصل الشّفهي. أنتَ قائدٌ في مؤسّسة تملُكُها أو...

الإدمان الأخطر من الإدمان على الممنوعات

الإدمان الأخطر من الإدمان على الممنوعات

سَمِعنا منذ طفولتنا عن نوعين من الإدمان. الأوّل إدمانٌ على المخدّرات، والثّاني على الكحول. ولطالما أدركنا أنَّ الإدمان على هاتين المادّتين مرفوضٌ مجتمعيّاً وقانونيّاً وقِيَمِيّاً. ما هو الإدمان؟ الإدمان هو اضطّراب في الدّماغ يصبح مرضاً مزمناً يتفاقم عندما يتعاطى الشخص...

هو لن يتغيَّر إلّا إذا…

هو لن يتغيَّر إلّا إذا…

نعيشُ بين النّاس، نتفاعلُ معهم، نتحاكى وإيّاهم "على طَرْقِ النَفَس". هناك أشخاص نُمضي معهم أوقاتاً أطولَ من سواهم. غالباً ما يكون هؤلاء أفراداً في عائلاتنا، أو أصدقاءنا، أو زُملاءنا وزميلاتنا في العمل. وإذا راجعنا التّحدّيات العلائقيّة في حياتِنا، نُدرِك ومن دون كثيرِ...

لماذا يتوقَّعُ الآخرون منكَ أن تتصرّفَ على مستويَيْن؟

لماذا يتوقَّعُ الآخرون منكَ أن تتصرّفَ على مستويَيْن؟

في حياتنا اليوميّة، يتوقّع الناس منّا أن نتصرَّفَ بطريقة معيّنة، ونقولَ أقوالاً معيّنة. هذا ليس غريباً، إنّما الغريبُ هو أن تكونَ توقّعاتِ النّاس منّا على مستويين نقيضَيْن. خُذْ مثلاً قيادة الأركان في أيِّ جيشٍ. هي تتوقّع من الضابطٍ أن يكونَ أسداً في الشارع في الخضّات...

إذا كنتَ مديراً، إعمَل مع الأقوياء لا الضعفاء

إذا كنتَ مديراً، إعمَل مع الأقوياء لا الضعفاء

في المؤسّسات مدراء من كلِّ الأنواع. بعضُهم يرغب في العملِ مع أشخاصٍ نسمّيهم باللغة الإنكليزية yes sir, yes ma’am. هؤلاء المدراء يُفاخرون بأنَّ موظّفيهم يُطيعون أوامرَهم. "بالعربي الدّارج ما بِيلَبْكولُنْ راسُنْ". هُمْ ينفّذون بالحذافير ما يطلبه المدراء منهم. غالباً ما...

هل تصبحُ البرامج الدوليّة حتميّة في المدارس؟

هل تصبحُ البرامج الدوليّة حتميّة في المدارس؟

في لبنان ألفا مدرسة توفّر كُلُّها البرنامج الأكاديمي اللبناني للتلاميذ. في مرّاتٍ كثيرة، ولأسبابٍ تتعلّق بالـ "الكرامة الوطنيّة" بين هلالَيْن، أو تتعلّق بجودة التعليم في لبنان ورِفعة الشهادة اللبنانيّة، رفضنا فكرةَ اتّباع أيّ برنامجٍ دولي. في بعض المرّات، رفَضنا هذه...

هل أخْفَقَ النِّظام التّربوي في التّربية على النزاهة وإدارة النزاعات؟

هل أخْفَقَ النِّظام التّربوي في التّربية على النزاهة وإدارة النزاعات؟

ناضَلَتْ المدارس طويلاً لتُقنِعَ النّاس أنّها لا تُعلِّم بقدرِ ما هي تُربّي. وأنا أُناصر هذا الرأي. وتبنّى المعلّمون في أذهانهم فكرة أنَّهم مُربّون أيضاً وليسوا معلِّمين فقط. فالتّعليم يرتبط بالمّادة ومعارفها والمكتسبات النّاتجة عن عمليّة التّعلُّم. لكنَّ التربية...

أن تحمِلَ ذاتك إلى كلِّ مكان

أن تحمِلَ ذاتك إلى كلِّ مكان

كلُّ واحد منّا يواجِهُ في الحياة ظروفاً صعبة إلّا في لبنان، فنحنُ نواجِهُ ظروفاً مستحيلة. هذه الظّروف الصّعبة، أكُنتَ تعيش في لبنان أم في اليابان، قد تدفَعُكَ إلى اتّخاذِ قراراتٍ مصيريّة. من هذه القرارات تغييرُ مكان العمل، الإقدام على الزّواج، التّفكير بالطّلاق،...

هل أنا شخصٌ “صعب”؟

هل أنا شخصٌ “صعب”؟

عندما نقول عن شخصٍ ما إنّه شخصٌ "صعب"، فغالباً ما نكون نتحدّث عن أحدٍ سوانا. يسهلُ علينا تحديد الشخص "الصعب" عندما يكون هذا الشخص هو الآخر. الشخصُ "الصعب" هو الشخص ذو المزاج الصعب، والذي يصعب على الناس التعامل معه بسلاسة. لكن هل فكّرتَ يوماً ما إذا كُنتَ أنتَ شخصيّاً...

بداية مرحلةٍ ثانية من انهيارَيْن

بداية مرحلةٍ ثانية من انهيارَيْن

اليوم تبدأ مرحلة ثانية من انهيارَيْن متوازيَيْن، إنهيار الأوضاع المعيشيّة، وانهيار السلطة. الإنهيار الأوّل مرحلةٌ جديدة من الانزلاق نحو الهاوية، ومن الأوضاع السوداء. عنوانُها تدهورٌ تام في الوضع الاجتماعي. كُلّنا كنّا مدركين أنّ ساعةَ الحقيقة آتيةٌ لحظة رفع الدعم،...

إن كُنت لَسْت بخير … “معليش” It Is OK Not To Be OK

إن كُنت لَسْت بخير … “معليش” It Is OK Not To Be OK

نعيش في عالمٍ صعب، مشاكلُه كثيرة، ولعلّ أصعبَها في المواجهة حاليّاً، تداعيات جائحة كورونا. وفوق ذلك، فنحن اللبنانيّين نعيش في بلدٍ، صعوبةُ الحياةِ فيه تفوق صعوبة الحياة في معظم بلدان العالم. وأعتقد أنّ الحياةَ هنا لم تكن بهذه الصعوبة منذ المجاعة الكبرى في جبل لبنان...

خياران صعبان لرئاسةِ الجمهوريّة حيال حكومة الميقاتي

خياران صعبان لرئاسةِ الجمهوريّة حيال حكومة الميقاتي

الرئيس المُكلّف نجيب ميقاتي يوحي في كلماته ونبرة صوته أنّه يستعجل تشكيل الحكومة. هو يحفظ بذلك خطّ الرجعة إذا ما تأخّر التأليف، لتدلّ الناس بالإصبع على رئاسة الجمهوريّة كمُسبِّبٍ لتأخير التشكيل. بعد انتهاء الاستشارات غير الملزمة في مجلس النوّاب تحدّث ميقاتي عن "إجماعٍ...

العتَبُ … اللومُ … والحَرَد … ثالوثُ تدميرِ أيّة علاقة

العتَبُ … اللومُ … والحَرَد … ثالوثُ تدميرِ أيّة علاقة

في حياتِنا الشخصيّة وفي مسارِنا المهني نُخذَلُ في مرّاتٍ كثيرة. لا يعودُ السببُ بالضرورة إلى خطأ يرتكبه الآخر بحقّنا بقدر ما يعود إلى ارتفاع توقّعاتنا من الآخر عن حدِّها المنطِقي. وعلى الرغم من ذلك، فنحنُ نعيشُ حالةَ خُذلانٍ. يأخذُنا هذا الواقع في مرحلةِ البدايات إلى...

الإنجاز الوحيد … الفشل، والحرب الأهليّة ممنوعة

الإنجاز الوحيد … الفشل، والحرب الأهليّة ممنوعة

مرّةً جديدة أثبتَ السياسيّون في لبنان أنّهم غيرُ قادرين إلّا على تحقيق الفشل. هُم مختلفون على كلّ شيء إلّا على عدم السماح بانهيار النظام السياسي العفِن. باتَ قارب النجاة الوحيد لهم، لكنّه مثقوب. هُم يُدركون أنّ أحداً في العالَمَين العربي والغربي لا يريد أن يدعمَهم....

هل الزواج “مؤسسة سعادة”؟

هل الزواج “مؤسسة سعادة”؟

الزواج ... عشرات آلاف الكتب حوله ومئات آلاف المقالات وأكثر. وماذا أُضيف في هذا المقال؟ في لبنان، إرتبط الزواج في أذهان الناس بمفهوم "السعادة". لماذا؟ لا أدري. لكنّي ومنذ طفولتي أرى هذا الارتباط ثابتاً في أذهان الناس، الأمر الذي لا أراه دائماً في ثقافاتِ شعوبٍ أخرى....

إمتحانات البروفيه، شهادةٌ من الدولة أم ضدّها؟

إمتحانات البروفيه، شهادةٌ من الدولة أم ضدّها؟

لم أفهم حتّى السّاعة إصرار وزارة التّربية على إجراء امتحانات الشّهادة المتوسّطة. أفهمُ بصعوبة إصرار الوزارة على إجراء إمتحانات الثّانوية العامّة. لكن ماذا يبرِّرُ امتحانات البريفيه في سنةٍ مثلِ هذه؟ الوزارة إضطُرَّت، وبسبب شحِّ الخزينة، إلى إلقاء العبء على المدارس...

عندما يكون كلامُك إلى الجمهور آسراً

عندما يكون كلامُك إلى الجمهور آسراً

لفتَتْني خطابات بعض السياسيّين في لبنان وأحاديثُهم التلفزيونيّة في الآونة الأخيرة. ترَكوا لديّ الانطباع أنّ كثيرين منهم يخرجون إلى الإعلام غير مهيّئين. عفويّتهم غير مقبولة خصوصاً في زمنٍ باتت الكلمة هي البضاعة الرخيصة الوحيدة التي يستهلكُها الناس. في المؤتمرات...

هل أنا كاريزماتي؟

هل أنا كاريزماتي؟

الكاريزما عبارة غامضة بالنسبة لكثيرين. هل هي "الهضامة"، أم سرعة البديهة، أم الوسامة، أم "الشياكة"؟ هي ليست أيّاً من هذه علماً أنّ الكاريزماتي غالباً ما يمتلك الكثير منها. الكاريزما ببساطة هي "السِّحِر". نعم هي السّحر الذي يملكه شخصٌ ما، يبهرك من دون كثير عناء، فتتأثّر...

تشكيل حكومة أم “تصفير” البلد؟

تشكيل حكومة أم “تصفير” البلد؟

من يتابع الأخبار يكاد يقتنع أنّ مسائلَ بسيطة اختلفَ عليها الرئيسان عون والحريري تؤخّر التشكيل، لكنّ الحقيقة في مكانٍ آخر. ليس صحيحاً أنّ الخلاف هو على من يسمّي الوزيرَين المسيحيّيَن من خارج حصّة الرئيس عون، أو على من يُسمّي وزير الداخليّة ويحدّد طائفته. الموضوع ليس...

الجرائم الجَماعيّة في أميركا … لماذا؟

الجرائم الجَماعيّة في أميركا … لماذا؟

قبل أسبوع من اليوم يقتحم موظّف سابق في شركة فيديكس في مدينة سان خوسيه في ولاية كاليفورنيا باحةً لصيانة القطارات على غفلة مدجّجاً بثلاث قطع سلاح متطوّرة وذخائر، يفتحُ النارَ على زميلات وزملاء سابقين فيقتل تسعةً منهم. من ثمّ أطلق المسلّح النار على نفسه منتحِراً وسط...

عَقْلَنة الصراع بين حزب الله وإسرائيل

عَقْلَنة الصراع بين حزب الله وإسرائيل

المشاعر على الأرض تغلي. في الضاحية الجنوبيّة تغلي، وفي مَعْلَم مليتا وقفات تضامنيّة، ومن يرى متسلّقيّ الجدار الفاصل بين لبنان وفلسطين، يخالُ أنّ انفجار الوضع على الحدود بات مسألة دقائق. لكن غريبٌ أمر هذا الصراع بين الحزب وإسرائيل على الحدود، فبِقَدرِ ما فيه مشاعر...

خمسة تبدّلات حصَلَت

خمسة تبدّلات حصَلَت

السنتان المقبلتان حاسمتان لجهة ما سيقوله الناس والنوّاب في صناديق الاقتراع. الاستفتاء الأوّل على تبدّل مزاج الناس السياسي أو ثباته سيحصل في الانتخابات النيابيّة في صيف الـ 2022. الاستفتاء الثاني على تبدّل مزاج الأقوياء في الداخل والخارج أو ثباته، سينعكس في الانتخابات...

في 24 نيسان … تحيّة إلى الشعب الأرمنيّ، لماذا؟

في 24 نيسان … تحيّة إلى الشعب الأرمنيّ، لماذا؟

غداً 24 نيسان 2021. مايةٌ وستّة أعوام على"الإبادة الأرمنيّة". شعبٌ بأكملِه اقتلعَتْه الدولة العثمانيّة من أرضه، نكّلت به بِلا رحمة. فَعَلت به ما لا نقوى على سماعه أو مشاهدته عبر الإعلام. مليون ونصف المليون أرمني قُتِلَ في هذه الإبادة التي يُطلِق عليها العالم إسم الــ...

غادة عون، ما لها وما عليها – ببساطة

غادة عون، ما لها وما عليها – ببساطة

غادة عون ظاهرة، أحببتَها أم لم تحبها. جريئة، وجرأتُها ليست جديدة. في زمن الوصاية، وحدَها أخذَت موقفاً متميّزاً يوم إقفال الـ MTV. في ذلك الزمن كانت جرأتُها محبَّبة. غادة عون هي الوحيدة في القضاء التي ملكَتْ الجرأة الكافية لفتح الملفّات. كُنتُ أتوقّع هذه الحركة، وإن...

لماذا يتمسّك الناس بقادتهم عندما يخطئون؟

لماذا يتمسّك الناس بقادتهم عندما يخطئون؟

كلُّ اللبنانييّن تقريباً يعتبرون أنَّ الطّبقة السّياسيّة نجَحَتْ في خَلْقِ أزمات مُتراكِمة، وفشلَتْ في إيجادِ ولو حلٍّ واحدٍ لمشكلة واحدة. وكثيرون يعتبرون أنَّ الزعماء السياسييّن أخطأوا وفشلوا في إدارة الشّأن العام. مع ذلك ترى لبنانيّين من مُختلف المذاهب والأحزاب ما...

هل في تحميل التيّار الوطني الحر وحدَه مسؤوليّة الفساد ظُلمٌ؟

هل في تحميل التيّار الوطني الحر وحدَه مسؤوليّة الفساد ظُلمٌ؟

مناصِرو التّيار الوطني الحُر يشعرونَ بأنَّهم مظلومون باتّهامهم بالفساد. يدافعون عن أنفسهم بفكرتين: الأولى هي أنّ الفساد استشرى في لبنان مع تنفيذ اتّفاق الطّائف عام 1992، فيما لم يذُق التّيار طعمَ الحُكم إلّا ابتداءً من الـ 2005. الفكرة الثانية تَتَمَثَّلُ في أنّ...

كيف يشعر السُنّة في زمن التطبيع؟ كيف نشعر كُلّنا؟

كيف يشعر السُنّة في زمن التطبيع؟ كيف نشعر كُلّنا؟

سُنّة لبنان شكّلوا ظاهرةً في ستّينات وسبعينات القرن الماضي في دعم قضايا العرب. كان التأثير الشيعي في الحياة السياسيّة في لبنان وقتها محدوداً. هذا لم يمنع أن يرأس الحركة الوطنيّة الزعيم الدرزي كمال جنبلاط. السُنّة كانوا عروبيّين أكثر من سائر العرب، منذ رغبتهم في الوحدة...

نوع السؤال يحدّد نوعَ الجواب

نوع السؤال يحدّد نوعَ الجواب

أذكُر مشهداً لوالدي، رحِمَهُ الله، وهو يقفُ أمام المغسلة وفوقها المرآة في مطبخ بيتِنا في المصيطبة منذ أكثرَ من خمسين عام. في كلِّ صباح كان والدي يحلقُ ذقنه هناك، وكان يستمِعُ أثناء قيامه بهذه المَهمَّة إلى برنامجٍ إذاعي صباحي تبثُّه "هيئة الإذاعة البريطانيّة". كان إسم...

حزبُ الله بين نارَيْ حَليفَيْن … صُدفة أم استراتيجيّا؟

حزبُ الله بين نارَيْ حَليفَيْن … صُدفة أم استراتيجيّا؟

حزب الله يتلقّى نيراناً معظمها نيرانٌ "صديقة". النيرانُ العدوّة يتلقّاها منذ زمنٍ بعيد لكنَّ "الصّديقة" تزداد. النيران الأولى يُطلقها حليفُه الشيعي ولها كاتمٌ للصّوت. النّاس لا تسمع صوت الرّصاص، لكنَّها تشعرُ بالنّتيجة. كأنّي بالحليف الشّيعي يقول لحزبِ الله: "أما...

من مرحلة “الخوف من الدولة” إلى مرحلة “الخوف على الدولة”

من مرحلة “الخوف من الدولة” إلى مرحلة “الخوف على الدولة”

المواطنون في 17 تشرين عبّروا عن "الخوف من الدولة". اعتبروا أنّ الدولة سرقَتهم، سرَقت أموالهم وأحلامهم ومستقبلهم. كان الصوت صارخاً. عملَ أهلُ السلطة ما لا يُعمَل لتطويق وجع الموجوعين. إتّهامات، ترهيب، ترغيب، إنقضاض، رهانٌ على التعب إلخ ... أمرٌ واحدٌ لم تفعله الدولة...

لمّا “بتبطِّلْ تِزْعلْ منّو وبِتْصير تِزْعَل عَليه”

لمّا “بتبطِّلْ تِزْعلْ منّو وبِتْصير تِزْعَل عَليه”

كلُّنا لنا أصدقاء ومعارف وزملاء نحتّكُ بهم، نعيش معهم، نتقابل وإيّاهم في أماكن عديدة وأوقات كثيرة. في العلاقة هناك تواصل عن قُرب. هناك احتكاك بالأفكار وبالمشاعر أيضاً. في عالم الميكانيك، الاحتكاك يولد "شَرْقَطَة" وهذه "الشّرقطة" هي التي تُعطي دَفْعاً ودَفقاً لموتور...

من دون مزايدة ولا مكابرة ولا مبالغة … باقٍ هنا

من دون مزايدة ولا مكابرة ولا مبالغة … باقٍ هنا

أسمعُ كثيراً هذه الأيّام كلاماً عن القرف الموجود في البلد، وأرى بأُمِّ العين يأساً كبيراً من الأوضاع ومن القائمين على شؤون الناس. ولا أُخفي سرّاً إن قُلتُ إنّ قسماً من أصدقائي، وهُم من كلّ لبنان، يفكّرون جدّياً بالابتعاد عن البلد، إمّاً في سفرٍ قريب إلى دولٍ خليجيّة،...

ممَّ نتعلّم دروس الحياة؟ من الأخطاء؟ أم من النجاحات؟

ممَّ نتعلّم دروس الحياة؟ من الأخطاء؟ أم من النجاحات؟

دروسُ الحياة كثيرة، بعضها مُكلِفٌ جدّاً، والبعض الآخر أقلّ كلفة، إلّا أنّ بعضَها الثالث قد لا يكلّف صاحبه أيّ كلفةٍ تُذكر. معظمنا يعتقد أنّنا نتعلّم من أخطائنا. قد يكون الاعتقادُ صائباً ولو جزئيّاً. لكن ما هو الخطأ في الأساس؟ الخطأ أو "الغلطة" قد يكون مسألة بسيطة مثل...

المسيحيون، اذا لم يكونوا قيمة مضافة

المسيحيون، اذا لم يكونوا قيمة مضافة

لم تكن يوماً قيمةُ المسيحيّين الحقيقيّة في أعدادهم. الديمغرافيا لم تكن لصالحهم يوماً حتّى عندما شكّلوا خمسةً وخمسين في المئة من سكّان لبنان. عندذاك، كانوا أغلبيّة عدديّة ضئيلة، لكن بالمقارنة مع البحر الهادر من المسلمين في العالم العربي، كانوا أقليّةً حتّى في حينه....

يكسب الزعماء لوحدهم ويخسر الكلّ معهم

يكسب الزعماء لوحدهم ويخسر الكلّ معهم

السياسة كالتجارة فيها صعود وهبوط. كانت أُمّي تقول: "التجارة فور وغور". كذلك السياسة. نادراً ما يحافظ حزبٌ على مستوى شعبيّته لمدّة طويلة. لكنّ الثابت في حركة السياسيّين أنّهم كلّهم يريدون أن يكسبوا. الرِبحُ في البلدان المتقدّمة يتمثّل في استمالة مؤيّدين أكثر للحزب، أو...

لتبادرْ بكركي إلى طرح الصورة الكبيرة

لتبادرْ بكركي إلى طرح الصورة الكبيرة

الكنيسة المارونيّة أنجَبَت "لبنان الكبير" قبل ماية عام. أعطَتِ الحياة لطفلٍ وسيمٍ طيّب القلب وذكيٍّ، لكنّه أيضاً ولدٌ صعب المراس وانفعالي، تعمل عاطفتُه بسرعة أكبر من سرعة ذهنه. ومرّت الأيّام، ترهّل فيها الولد قبل أن يشيخ، فما هي مئة سنةٍ في عمر الأوطان! حاول كثيرون،...

إلى الّذين سخروا من الديمقراطيّة الأميركيّة

إلى الّذين سخروا من الديمقراطيّة الأميركيّة

قلّل كثيرون في لبنان من أهميّة الديمقراطيّة في الولايات المتّحدة في أعقاب اقتحام مناصرين للرئيس دونالد ترامب، مبنى الـ Capitol Hill قبل تسعة أيّام. هَزِءَ الهازئون واعتبروا أنّ الديمقراطيّة الأميركيّة مثالٌ فاشل، وقالوا: "أنظروا ماذا حصل". كلام هؤلاء توقّف هناك. منذ...

الغضب والغضوب ووعاء الأسيد

الغضب والغضوب ووعاء الأسيد

الغضب ... الآن مالئ الدنيا وشاغل الناس. "ستّي بدون وْحَام مريضة"، فكم بالحري مع هذا الكمِّ الهائل من المصائب المتتالية علينا! الغضب هو الشعور الذي يجعل فمك يعمل بسرعة أكبر من سرعة عقلك. الغضوب يُستَفزُّ بسهولة. "دغري بيِطلَعْ من تْيابو". لسانه يسبق ذهنه. هذه الأيّام،...

ميلاد 2020 … لا يُفرحُنا أحدٌ سواك

ميلاد 2020 … لا يُفرحُنا أحدٌ سواك

في كلِّ بيتٍ من بيوتِنا مغارة فيها قلقٌ ورجاء .... عذابٌ وفرح فكلُّ أيّام السنة عندنا باتت متشابهة كوجوه السياسيّين الفاشلين عندنا متشابهة مثل كلماتهم غيرِ المسؤولةِ متشابهة لكن نحن نريد أن نسكنَ في الرجاء ونحبُّ أن يسكننا الرجاء نحن لا تُفرِحنا شجرةُ ميلاد ولا...

في بيتنا مراهق

في بيتنا مراهق

فجأة ومن دون مقدمات يبلغ ولدُنا سن المراهقة. يصبح Teenager "عن حقِّ وحقيق" كما نقول بالعاميّة. تتوتّر العلاقة وتصبح أوتارُها مشدودة. تحدياتٌ كثيرة وجديدة بدأت تعترض العلاقة السليمة بيني وبين ولدي. نبدأ بالقول إِنَّ ولدَنا تغيّر، و"رزق الله لما كانوا ولاد صغار". دائما...

أغلَقَ القمر شبابيكَه ورحل

أغلَقَ القمر شبابيكَه ورحل

الأوّل من أيّار 1988 في زمنٍ موجع أغلقَ القمرُ شبابيكَه لوّح بيديه في وداعِ العاشقين أطفأ ضوءه غرقَ في صمتٍ ثقيل ورحل في رحيله، سرقَ القمر حكايات مشاويرِنا و ضحكات سذاجتِنا و أحلامَنا التي لم تكتملْ و فرحَنا الذي ما خلا يوماً من الخوف في مشواره الذي ظنَنْتُه لن يطول...

الإستقواء على المدارس

الإستقواء على المدارس

المدارس باتت مكسر عصا. قراراتُها موضع تشكيك دائم من كثيرين. إذا طالبت إدارة المدرسة الأهل بتسديد الأقساط، تقوم قيامة البعض، ويلجأون إلى الإعلام كما حصل هذا الأسبوع مع مدرسة الراهبات الكرمليّات في الفنار. إذا تغاضَت الإدارة عن موضوع تسديد الأقساط، يعتبر البعض أنّ تسديد...

عندما تعشقُ وطناً، دولته تذلُّكَ

عندما تعشقُ وطناً، دولته تذلُّكَ

اللبنانيّون يحبّون لبنان. مفهوم الوطن عندهم قد لا يكونُ واحداً خصوصاً عندما تختَلِطُ مفاهيم الوطن والمواطَنَة ومفاهيم دينيّة وسياسيّة وعقائديّة. لكن في المُطلَق، لا بأس في ذلك ما دام اللّبنانيُّ يحبُّ وطنه. هذا الوطن الّذي تعرَّضَ منذُ قرون لاجتياحاتٍ وحروبٍ واحتلالات...

على من ستتزعَّمون في “ناطورة المفاتيح”؟

على من ستتزعَّمون في “ناطورة المفاتيح”؟

على من ستتزعَّمون في "ناطورة المفاتيح"؟ عبر إذاعة "صوت كل لبنان" تردَّدتُ كثيراً قبل نشر هذا المقال، ذلك لأني في كلِّ مرّةٍ أكتبُ فيها أحرُصُ على أن يكونَ نَفَسي إيجابياً وأن أُفتِّشَ عن قبسٍ من أملٍ بسيط لكي أتشاركَ فيه مع النّاس. لكنّي ومنذ أيّامٍ أعيش قلقاً "بياكل...

مَن أنتَ … وأنا أغرق

مَن أنتَ … وأنا أغرق

كتَبتَ ... أَسرْتَ انتباهي، عبَّرتَ ... فاضَت حُشريتي أسئلتي سبَقَتْني إليكَ شدَدْتُ شراعي نحوكَ أَردتُ أن أُدركَ من أنت يا تُرى؟ وابتدأ إبحاري صوبكَ... في رحلتي بين حنايا قلبِكَ وخبايا عقلِكَ تغلغَلَتْ روحي فيكَ، تعلّقت آهاتي بكَ، ارتبَطَ زفيري بوجعِكَ أهديتُكَ...

مناظرة ترامب – بايدن والـ bidet الاجتماعي

مناظرة ترامب – بايدن والـ bidet الاجتماعي

دونالد ترامب وجو بايدن خذلا الأميركيّين في مناظرتِهما فجر الأربعاء بتوقيت بيروت. لم يُحسِنا إلى ديمقراطيّة أميركا بشيء. شوّها تقليداً عمره ستة عقود بدأ بمناظرةٍ بين جون كينيدي وريتشارد نيكسون في العام 1960، وأُريد له أن يُعطي الأميركيّين فرصةً عادلة للتعرّف إلى آراء...

التحاور حول أمور الدين والدنيا: إنتقالٌ من الفنادق إلى “بَيْدر الضيعة”

التحاور حول أمور الدين والدنيا: إنتقالٌ من الفنادق إلى “بَيْدر الضيعة”

تسمع عن مؤتمرات حوار بين مختلِفين في الثقافة. الدعوات تصدر عن جهات دوليّة وعربيّة ومحليّة. "الحوار بين أبناء الديانات"، تعبيرٌ جديدٌ قيد الاستعمال في إشارةٍ إلى الحوار بين المسيحيّين والمسلمين بنوعٍ خاص. هو تعبيرٌ مُتَرجَم عن ذلك المُستَعمَل بالإنكليزيّة Interfaith...

ماكرون بين أسئلةُ النهار وصمت الليل

ماكرون بين أسئلةُ النهار وصمت الليل

أمضيتُ النهار يوم أمس منتظِراً ومتوقِّعاً. إنتظرتُ ردوداً على كلام الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. توقّعتُ بين لحظةٍ وأخرى ردّات فعلٍ على اتّهام "الخيانة" بصراحةٍ انتظرتُ مواقف من بعبدا وعين التينة وبيت الوسط بالدرجة الأولى. ولا أُخفي عليكم إنّني سألتُ نفسي أكثر من...

دعوة إلى فتح المدارس في زمن الكورونا، ولمَ لا؟

دعوة إلى فتح المدارس في زمن الكورونا، ولمَ لا؟

في كلِّ مرَّةٍ تقترب المدارسُ من فتحِ أبوابِها لاستقبال التّلاميذ على مقاعدِ صفوفها، يَصدُرُ قرارٌ عن وزارة التّربيةِ الوطنية بتأجيلِ موعد فتحها. السبب، ولا أقول الحجّة، هو ارتفاع مستوى إنتشار وباء الكورونا في لبنان. هذا السبب موجود ولا أنفيه وأحترمه، وأودُّ القول في...

حكومة في زمن الـ Lexotanil

حكومة في زمن الـ Lexotanil

ما زلتُ أعتقد أنّ الكلَّ محكومٌ بتشكيل الحكومة حكومةٌ بحسب المبادرة الفرنسيّة الكلُّ كان وافق عليها في بداية أيلول ولا أعتقد أنّ أحداً يريدُ بالفعل الإنسحاب منها الكلُّ يعرف أنّ ذلك محتومٌ المبادرة ليست من دون حدودٍ زمنيّة وهي ليست بعيدة تدوير الزوايا مطلوبٌ لكنّ ذلك...

مقولة “الأقوياء في طوائفهم” … هل هي إلى أُفول؟

مقولة “الأقوياء في طوائفهم” … هل هي إلى أُفول؟

بعد الطائف، وتحديداً في التسعينات، عرَف لبنان ما سٌمّيَ آنذاك بالـ "ترويكا". ضمّت الترويكا الرئيس نبيه برّي رئيساً لمجلس النوّاب وهو كان الأقوى في طائفته، والرئيس الراحل رفيق الحريري، رئيساً لمجلس الوزراء وكان الأقوى في طائفته، والرئيس الراحل الياس الهراوي الذي لم...

وظيفةٌ؟ مسارٌ مهني؟ أم دعوة؟

وظيفةٌ؟ مسارٌ مهني؟ أم دعوة؟

كُلّنا ننتظر معاش آخر الشهر. للحياة ضرورات وللعيش أحكام. تبدأُ عملاً ما في مكانٍ ما. جُلّ همّكَ هو أن تذهبَ إلى عملكَ، تُتَمّم ما هو مطلوبٌ منك، تنتظر آخر لحظةٍ في الدوام، تودّع زملاءَك في العمل، وتذهبُ إلى حياتِك الخاصة. ولعلّ الانتظارَ الأهم، هو انتظار تحويل المعاش...

حاجة المدارس: الكاميكازي والعنيد والمتعدِّدُ المهمّات

حاجة المدارس: الكاميكازي والعنيد والمتعدِّدُ المهمّات

المدارسُ في ورطةٍ. هي في مأزقٍ كبيرٍ على مستوى علاقتها مع الأهل لجهة جبايةِ الأقساط، وعلى مستوى علاقتها مع المعلّمين لجهة قدرتها على تسديد المعاشات كلَّ آخر شهر، وعلى مستوى قدرتها الحاليّة على تقديم خدماتٍ ذات جودة عن بُعْد، وعلى مستوى علاقتها بالتلاميذ لجهةِ إمكانيّة...

من أين تأتي نزاعاتنا الداخلية؟

من أين تأتي نزاعاتنا الداخلية؟

في الحياة اليومية نوعان من النزاعات بمعنى الــ Conflict. النوع الأول نحن طرفٌ فيه ويجري بيننا وبين شخصٍ آخر. والنوع الثاني يحدث بين طرفين بعيدين عنّا، ولا دخل لنا فيه. هذان النوعان من النزاع غالباً ما يكونان واضحَيْن للعيان. لكنّ نزاعاً آخر لا نلاحظه بسهوله، أو أننا...

لمّا بيبطّل في كبير حتّى الجمل

لمّا بيبطّل في كبير حتّى الجمل

الأمثال الشعبيّة تقول لكَ الكثير عن ثقافةِ قومٍ. في صغري، كُنتُ أسمع أهلي يردّدون هذا المثل: "ما عندو كبير إلّا الجمل". الفكرة هي أنّ هناك شخصاً ما يتمتّع بجرأةٍ مميّزة يُقدم على انتقاد أشخاص علا شأنهم من دون خوفٍ أو تردُّد. وهذا الشخص لا يرى كبيراً إلّا الجمل، في...

أعتقد ….

أعتقد ….

أعتقد أنّ المجتمع الدولي لم يفكّ العزلة عن السلطة اللبنانيّة. هو كرّسّها. "على فوقا"، ليس هناك حصارٌ على لبنان. الحصار هو على إيران. لا أقول أنّ هذا أمرٌ جيّد. أنا أوصّف المشهد. لكن هناك عزلةٌ للسلطة اللبنانيّة بسبب الفساد. هذه العزلة تأكّدت عندما وُضِعَت المساعدات...

التيّار الوطني الحر والقوات اللبنانيّة: عودوا إلى قضايا كبيرة بحجم المصير

التيّار الوطني الحر والقوات اللبنانيّة: عودوا إلى قضايا كبيرة بحجم المصير

يحزنُني كيف تتحوّل الأحزاب من دفاعها عن قضايا كبيرة إلى الدفاع عن زعيمٍ. ويزعجُني بنوعٍ خاص هذا السجال الذي لا ينتهي على وسائل التواصل الاجتماعي بين مناصري القوّات اللبنانيّة ومسؤوليها من جهة، وبين مناصري التيّار الوطني الحر ومسؤوليه من جهة ثانية. القوّات اللبنانيّة...

ماكرون وإعلاناتُه… الثالثُ خطير

ماكرون وإعلاناتُه… الثالثُ خطير

إيمانويل ماكرون زار بيروت لساعات. زيارةٌ تشبه الزلزال. اليوم تبدأ الهزّات الارتداديّة. الكلّ خفّ إلى القصر الجمهوري. لم يكن لدى الرؤساء الثلاثة خياراتٌ كثيرة. رؤساء الكتل كانوا جميعهم هناك أيضاً. من الواضح أنّ الوجوه لم تحمل الكثير من السرور والحبور. حتّى المتوجّمون...

ما بين المتعة والسعادة … هل تغذّي الواحدة الأخرى أم تدمّرها؟

ما بين المتعة والسعادة … هل تغذّي الواحدة الأخرى أم تدمّرها؟

المتعة والسعادة عبارتان يستخدمهما الكثير من الناس كعبارتَين مرادفتَين، من دون القدرة على التفريق بينهما. في اللغة الإنكليزيّة المتعة هي الـ Pleasure، والسعادة هي الـ Happiness. إذا سألتَ إنساناً ما عن المتعة، غالباً ما يكون جوابه واضحاً. فأحدُهم يقول لكَ أنّ المتعةَ...

الشعارات: حتميّةُ الإجماعِ حولها، وشروطُها الثلاثة

الشعارات: حتميّةُ الإجماعِ حولها، وشروطُها الثلاثة

عندما تعيش في بلدٍ تكثر فيه الأحداث، ويرتفع منسوب التصريحات مع كلِّ حدثٍ، وتتوالى المواقف الكبيرة تصحبها عناوين كبيرة، لا يمكنكَ إلّا أن تتأمّل فيها. في السنوات الأخيرة سمعنا شعارات بَدَت وكأنّها تصلح لأن تكون رؤيا لحزبٍ، لحكومة، وربّما لوطن. فمثلاً، سمعنا عن ثلاثيّة...

عندما تُخطئ ولا تقوى على الاعتذار

عندما تُخطئ ولا تقوى على الاعتذار

كُلُّنا نخطئ. ليس أحدٌ معصوماً عن الخطأ. في معظم المرّات لا تكون أخطاؤنا كبيرة أي أنّنا لن نسرقَ أحداً، ولن نضرب إبن جيراننا، ولن ندهسَ أحدَهم في الطريق ونفرّ إلى جهةٍ مجهولة. أخطاؤنا في معظمها هي أخطاء تواصليّة علائقيّة، هي عبارة عن كلماتٍ لا تليق نقولها لشخصٍ ما....

قراءة مُحِبَّة في تغريدة وزير الصحّة

قراءة مُحِبَّة في تغريدة وزير الصحّة

لا اعتقد أنّ انتقاد وزير الصحة العامّة الدكتور حمد حسن قرار مستشفى الجامعة الاميركية في بيروت صرف عدد كبير من موظفيها في قسمَي التمريض والادارة كان انتقاداً موفّقاً. أنا كتبتُ أكثر من مرّة عنه وأثنيتُ باسم لبنانيّين كثيرين على الجهود الكبيرة التي بذلها لإدارة أزمة...

خطران يتهدّدان رسالتَك في الحياة

خطران يتهدّدان رسالتَك في الحياة

في حياةِ كثيرين منّا رسالةٌ يعيشون من أجلها لا بل يعيشونها. فهذه أُمٌّ حرَمَت نفسَها من اكتساب خبرةٍ مهنيّةٍ وفرصٍ للنموّ في العالم المحترف بسبب إصرارِها على البقاء قرب أولادها الصغار ريثما يكبرون. وهذا رجلٌ أمضى حياتَه مُخصِّصاً وقت فراغه كلَّه متطوّعاً من دون مقابل...

بين “سفر برلِكْ” و”المحطّة” و”ناطورة المفاتيح” … هاشتاغ “سأخبر الله بكلّ شيء”

بين “سفر برلِكْ” و”المحطّة” و”ناطورة المفاتيح” … هاشتاغ “سأخبر الله بكلّ شيء”

في جعبة الرحابنة الذين لم يُنتِج الفنُّ اللبناني نظيراً لهم أعمالٌ خالدة ليس أقلّها فيلم "سفر برلك" الذي أنتجوه في العام 1966، ومسرحيّة "ناطورة المفاتيح" سنة 1972، ومسرحيّة "المحطّة" بعدها بسنة. في "سفر برلك" كان لبنان يرزح تحت الاحتلال العثماني. ومن أجل إضعاف...

أنتم رائعون … لكنْ أَلَم يحنْ الوقت؟

أنتم رائعون … لكنْ أَلَم يحنْ الوقت؟

يبذل الناس جهداً كبيراً هذه الأيّام ليبرهنوا فسادَ السلطة السياسيّة مجتمعةً. ويُوَاجَه الناس بسيلٍ من الإتّهامات من قِبَل السلطة ومناصريها تتراوح ما بين الإفتراء على السياسيّين والعمالة لإسرائيل، مروراً بالسقوط ضحيّة المُضلِّلين. كلُّ دول العالم، وخصوصاً تلك التي...

الضعف: القاسم المشترَك بين المذاهب الثلاثة والرئاسات الثلاث

الضعف: القاسم المشترَك بين المذاهب الثلاثة والرئاسات الثلاث

قد ينظر البعض إلى من يتبوأون المناصب على أنّهم أقوياء. وقد يعتقد البعض أنّ الشيعة أقوياء بفضل الديمغرافيا والسلاح ودعم إيران، وأنّ السنّة أقوياء بفضل الأعداد وصلاحيّات رئاسة الحكومة ودعم السعوديّة أو تركيا، أو أنّ المسيحيّين أقوياء بسبب حاجة الحليف إليهم خصوصاً في هذه...

التردُّد، سِمَةُ الحكومة في إحدى عشرة محطّة، هل خسَّرَها فرصتَها؟

التردُّد، سِمَةُ الحكومة في إحدى عشرة محطّة، هل خسَّرَها فرصتَها؟

عندما تحاسبُ الناس هذه الحكومة على كلِّ خطايا الماضي، فإنّ الناسَ تظلمُ الحكومة. لا يمكنكَ تحميلَ حكومةٍ عمرُها أربعة أشهر مسؤوليّة كلِّ الموبقات التي ارتكبَها سياسيّو لبنان منذ ثلاثة عقود. لكن هذه الحكومة مُلامة لأسبابٍ أُخرى، وعلى رأس لائحة الأسباب، التردُّد...

من منيابوليس إلى “لولو” … “كِلْ حِكِم بالأرض باطل”

من منيابوليس إلى “لولو” … “كِلْ حِكِم بالأرض باطل”

ظنّ البعض في الولايات المتّحدة الأميركيّة أنّ الاحتجاجات التي قادَها القس الأسود مارتن لوثر كينغ جونيور في العام 1963 للمطالبة بالحقوق المدنيّة لإنهاء العزل العنصري بعد عشرات العقود من ممارسته، قد وَضَعَت حدّاً لتاريخٍ من الجروح بين البيض والسود. واعتقدَت أميركا لوهلة...

هل بَلَغَ سرطانُ الفساد في الجسم اللبناني درجة الـ métastase؟

هل بَلَغَ سرطانُ الفساد في الجسم اللبناني درجة الـ métastase؟

مرض السرطان!!! ذاك الخبيث! المرض الذي لم يجرؤ أجدادُنا على تسميتِه لفظاً. كانوا يقولون عن مريض السرطان: "معو من هَيْديك المرض". في عالم الـ Oncology، عالم الوقاية من الأورام وتحديداً السرطان، وتشخيصِها وعلاجها، يستخدم الطب نظامَ تصنيفٍ لدرجة الورم. هذا النظام، الذي...